76 مشاهدة
السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته؛
زوجي انسان أقل ما يقال عنه طيب؛ علاقتنا متوترة منذ البداية بسبب قلة فهم أهله وجهلهم للخصوصية والان العلاقة تزداد سوءا بحكم اني أفرغ كل ضغطي النفسي فيه فأصبحت العلاقة متوترة جدا ويمكن القول أنه مشكلتنا الوحيدة على مر عامين ونصف من زواجنا.
المشكلة في أهله هم أناس طيبون لكن لم أتأقلم معهم وأصبح التعامل معهم يؤذيني نفسيا وجسديا فابتعدت عنهم فلا أتصل إلا أحيانا او للضرورة هل يجوز؟
مثلا هم يجرحونني بكلامهم لجهلهم فأصبحت أتفادى الحديث معهم؛ واذا جاؤوني وأكرمتهم يحملونني أكثر ويتمادوا حتى أن أخدم غيرهم ؛ ولا يراعون الخصوصية بتاتا وفي معتقدهم أن بنات الأزواج خلقوا ليخدموهم ويخدموا ضيوفهم حتى الأخريات تضمرن من الوضع لكن ليس بقدري حكم أن تربيت في عائلة مستقلة وتراعي الخصوصية وحسن الكلام والآداب.
أيضا أصبحت أتذمر من ضيافتهم المتكررة لكوني أحدهم كالرضع وأريد أن أغير تعاملي ولا أستدعيهم مجددا وأقلل احتكاكي بهم فهل يجوز؟  فقد أنهكت نفسيا وجسديا وعلاقتي بزوجي توترت وفقدت شخصيتي
عذرا على الإطالة
في تصنيف الاسلام بواسطة أعيد الوسم بواسطة

اسئلة مشابهه

0 إجابة
39 مشاهدة
سُئل سبتمبر 16، 2021 بواسطة مجهول
0 إجابة
36 مشاهدة
سُئل يوليو 31، 2019 بواسطة مجهول
0 إجابة
84 مشاهدة
سُئل أكتوبر 17، 2021 في تصنيف الاسلام بواسطة فاطمه
0 إجابة
42 مشاهدة
سُئل أغسطس 22، 2021 في تصنيف الاسلام بواسطة مجهول