1.7k مشاهدة
بواسطة

1 إجابة واحدة

0 تصويت
بواسطة
هو الصحابى الجليل عباد ابن بشر، بعد أن فرغ رسول الله صلى الله عليه وسلم، من غزوة ذات الرقاع نزل مع أصحابه مكانًا يبيتون فيه واختار رسول الله صلى الله عليه وسلم واحدا من أصحابه يتناوبون الحراسة بالليل، وكان منهم عمار بن ياسر وعباد بن بشر فى نوبة واحدة.

ورأى عباد صاحبه عمار مُجهدًا فطلب منه أن ينام أول الليل على أن يقوم هو بالحراسة حتى يأخذ صاحبه قسطًا من الراحة تمكنه من استئناف الحراسة بعد أن يصحو.
ورأى عباد أن المكان من حوله آمن فلِمَ لا يشغل وقته بالصلاة إذن، فيذهب بثوابها مع ثواب الحراسة؟

وقام يصلى، وبينما هو قائم فى صلاته فى ظلمة الليل، يقرأ بعد فاتحة الكتاب سورة من القرآن الكريم، إذ بسهم قادم من بعيد يخترق عضده – ساعده – ويسيل دمه.

بينما نزع السهم وأكمل صلاته!، وكأن شيئًا لم يكن، فظن ذلك المشرك أن السهم لم يصبه، فأخذ سهمًا آخر من كنانته وصوب نحوه ثم رمى السهم فاستقر فى عضده مرة أخرى فأخذ الدم ينزف بغزارة، حينئذ أنهى عباد تلاوته للسورة، ثم ركع ثم سجد وكانت قواه قد بددتها الآلام والإعياء، فمد يمينه وهو ساجد إلى صاحب عمار النائم بجواره وظل يهزه حتى استيقظ.

وقام من سجوده وتلا التشهد وانتهى من صلاته، واستيقظ عمار على كلماته المتعبة تقول له:
«قم للحراسة مكانى فقد أُصبت».
ووثب عمار محدثًا ضجة وهرولة أخافت المتسللين ففروا، ثم التفت إلى صاحبه عباد الذى قال كلمات سطرها التاريخ، فقال: «كنت فى صلاتى أتلو آيات من القرآن ملأت نفسى روعة، فلم أحب أن أقطعها، ووالله لولا أن أضيع ثغرًا أمرنى رسول الله بحفظه لآثرت الموت على أن أقطع تلك الآيات التى كنت أتلوها»!

اسئلة مشابهه

0 إجابة 4 مشاهدة
1 إجابة 109 مشاهدة
1 إجابة 547 مشاهدة
سُئل مايو 26، 2016 بواسطة مجهول
1 إجابة 2.1k مشاهدة
سُئل ديسمبر 3، 2015 بواسطة مجهول
0 إجابة 293 مشاهدة
سُئل نوفمبر 23، 2015 بواسطة مجهول
0 إجابة 4 مشاهدة
سُئل فبراير 13، 2020 بواسطة مجهول
0 إجابة 3 مشاهدة
سُئل فبراير 13، 2020 بواسطة مجهول
0 إجابة 5 مشاهدة
سُئل فبراير 12، 2020 بواسطة مجهول
0 إجابة 16 مشاهدة
سُئل فبراير 12، 2020 بواسطة مجهول
0 إجابة 4 مشاهدة
سُئل أكتوبر 15، 2019 بواسطة مجهول
0 إجابة 3 مشاهدة
سُئل أكتوبر 3، 2019 بواسطة مجهول
0 إجابة 17 مشاهدة
سُئل مارس 31، 2019 بواسطة جلال
0 إجابة 7 مشاهدة
سُئل مارس 31، 2019 بواسطة فريدون
0 إجابة 21 مشاهدة
سُئل ديسمبر 6، 2018 بواسطة نبيل
0 إجابة 22 مشاهدة
سُئل نوفمبر 27، 2018 بواسطة حسني
0 إجابة 16 مشاهدة
سُئل نوفمبر 26، 2018 بواسطة جبس
0 إجابة 17 مشاهدة
سُئل نوفمبر 24، 2018 بواسطة مصطفى
0 إجابة 15 مشاهدة
سُئل نوفمبر 24، 2018 بواسطة نافع
0 إجابة 15 مشاهدة
سُئل نوفمبر 24، 2018 بواسطة اوس
0 إجابة 19 مشاهدة
سُئل نوفمبر 21، 2018 بواسطة عباس
0 إجابة 18 مشاهدة
سُئل نوفمبر 21، 2018 بواسطة نيهام
وَتَعَاوَنُوا عَلَى الْبِرِّ وَالتَّقْوَى
إسألنا يجمع بين الباحثين عن اجوبة , والراغبين بتوجية وارشاد الاخرين. اسال هنا أو أجب لتشارك المعرفة
اسالنا هي بالفعل منصة موثوقة يمكنك الرجوع إليها عندما تريد حيث يمكنك طرح سؤال للحصول على إجابة فورا . هنا يمكنك طرح سؤال عبر الإنترنت في المملكة العربية السعودية والعالم العربي وستحصل على إجابة دقيقة وسريعة. قد تتساءل كيف يمكنني طرح سؤال؟ لا تتردد في التواصل معنا. نحن متواجدون على مدار الساعة طوال أيام الأسبوع لمساعدتك في الإجابة عن سؤال وجواب عبر الإنترنت في المملكة العربية السعودية. لقد برزنا كأفضل موقع للإجابة على الأسئلة التي قد تخطر ببالك في المملكة العربية السعودية. نسمح لك بطرح أسئلتك عبر الإنترنت حول أي شيء قد يخطر ببالك وسنساعدك بالتأكيد في الحصول على إجابات موثوقة. عندما تريد أن تطرح علينا سؤالاً ، نسمح لك بنشر أي شيء على موقعنا. هدفنا الرئيسي هو الإجابة عن سؤال يدور في ذهنك بالفعل. في الواقع ، نحن نفخر بأننا الخيار الأفضل كموقع عربي للأسئلة والأجوبة. لا تتردد في أن تطلب منا الرد عليك ويسعدنا دائمًا تقديم المساعدة. إذا كنت تريد أفضل موقع لطرح سؤالاً ، فنحن نرحب بانضمامك إلينا. الآن ، لا داعي للقلق! فقط اسأل عما يدور في ذهنك واحصل على إجاباتك على الفور.
...