ماإسم أخت عمر بي الخطاب التي كانت سبب في إسلامه و ما إسم زوجا

سُئل سبتمبر 26 بواسطة مجهول

إجابة واحدة

0 تصويتات
تم الرد عليه سبتمبر 27 بواسطة Yaseralaskary (3,552 نقاط)
فاطمة بنت الخطاب العدوية القرشية الكنانية، ولقبها أميمة، وكنيتها أم جميل أخت ثاني الخلفاء الراشدين عمر بن الخطاب، وزوجة أحد العشرة المبشرين بالجنة: سعيد بن زيد بن عمرو بن نفيل العدوي، تعد هي وزوجها من السابقين إلى الإسلام. قيل إنها ولدت لسعيد بن زيد ابنه عبد الرحمن.

قصتها في اسلام عمر

عرف عمر بن الخطاب بعداوته لرسول الله قبل إسلامه، فقد خرج عمر في يوم من الأيام قبل إسلامه متوشحاً سيفه عازماً على قتل رسول الله صلى الله عليه وسلم، فلقيه نعيم بن عبد الله، ورأى ما هو عليه من حال " فقال: أين تعمد يا عمر؟ قال: أريد أن أقتل محمداً. قال: كيف تأمن من بني هاشم ومن بني زهرة وقد قتلت محمدا ً؟ فقال عمر: ما أراك إلا قد صبوت، وتركت دينك الذي كنت عليه. قال: أفلا أدلك على العجب يا عمر! إن أختك وختنك قد أسلما، وتركا دينك الذي أنت عليه. فلما سمع عمر ذلك غضب أشد الغضب، واتجه مسرعاً إلى بيت أخته فاطمة، فلما دنا من بيتها سمع همهمة، فقد كان خباب يقرأ على فاطمة وزوجها سعيد سورة "طـــه"،فلما سمعوا صوت عمر، أخفت فاطمةالصحيفة، وتوارى خباب بن الأرت في البيت، فدخل وسألها عن تلك الهمهمة، فأخبرته أنه حديث دار بينهم. " فقال عمر: فلعلكما قد صبأتما، وتبعتما محمداً على دينه! فقال له صهره سعيد: يا عمر أرأيت إن كان الحق في غير دينك"، عندها لم يتمالك عمر نفسه، فوثب على سعيد فوطئه، ثم أتت فاطمة مسرعة محاولة الذود عن زوجها، ولكن عمر ضربها بيده ضربة أسالت الدم من وجهها، بعدها قالت فاطمة : يا عمر إن الحق في غير دينك، أشهد أن لا إله إلا الله، وأشهد أن محمداً رسول الله. فعندما رأى عمر ما قد فعله بأخته ندم وأسف على ذلك، وطلب منها أن تعطيه تلك الصحيفة، فقالت له فاطمة وقد طمعت في أن يسلم: إنك رجل نجس ولا يمسه إلا المطهرون، فقم فاغتسل، فقام ففعل ثم أخذ الكتاب واخذ يقراء فيها مطلع سورة طه  فقال: ما أحسن هذا الكلام وأكرمه!...، دلوني على محمد". فلما سمع خباب خرج من مخبئه مسرعا إلى عمر وبشره وتمنى أن تكون فيه دعوة رسول الله حيث قال: "اللهم أعز الإسلام بأحد العمرين، عمر بن الخطاب أو عمرو بن هشام"

اسئلة مشابهه

0 إجابة
0 إجابة
سُئل يوليو 10، 2016 بواسطة question (107,802 نقاط)
0 إجابة
سُئل أبريل 26، 2016 بواسطة مجهول
0 إجابة
سُئل مايو 5، 2016 بواسطة مجهول
0 إجابة
سُئل أكتوبر 8، 2016 بواسطة مجهول
1 إجابة
1 إجابة
0 إجابة
سُئل يونيو 27، 2016 بواسطة اجابة (191,244 نقاط)
1 إجابة
سُئل مايو 5، 2016 بواسطة ca ✬✬ (17,820 نقاط)
0 إجابة
سُئل يناير 7، 2016 بواسطة مجهول
0 إجابة
سُئل نوفمبر 4، 2015 بواسطة مجهول
0 إجابة
سُئل نوفمبر 4، 2015 بواسطة مجهول
0 إجابة
سُئل نوفمبر 3، 2015 بواسطة مجهول
0 إجابة
سُئل نوفمبر 3، 2015 بواسطة مجهول
0 إجابة
سُئل يوليو 8، 2016 بواسطة اسئلة (140,540 نقاط)
0 إجابة
سُئل يونيو 23، 2016 بواسطة اجابة (191,244 نقاط)
وَتَعَاوَنُوا عَلَى الْبِرِّ وَالتَّقْوَى
إسألنا يجمع بين الباحثين عن اجوبة , والراغبين بتوجية وارشاد الاخرين.
undefined
Connect with us:
...