تم نشره منذ 4 أيام بواسطة (56 نقاط)


إن مشكلة زيادة الوزن تعد من أخطر المشاكل، التي تواجه العديد من المجتمعات حول العالم، وذلك لأنها تؤثر بصوره سلبية على صحة الإنسان، إذ أن منظمه الصحة العالمية قالت بأن شخص من بين ثلاثة أشخاص حول العالم، يعاني من الزيادة في الوزن، ولكن يعاني شخص واحد فقط من كل عشرة أشخاص من السمنة المفرطة.

زيادة الوزن

إن زيادة الوزن من الممكن أن تؤدي الى حدوث العديد من المضاعفات الخطيرة على صحة الإنسان، حيث أنها من الممكن أن تتسبب في حدوث أمراض القلب وأمراض الاوعية الدموية، بالإضافة إلى مرض السكري من النوع الثاني.

ومن الممكن أن تتسبب في حدوث بعض أنواع السرطانات، وذلك كلما زاد الوزن عن الحد الطبيعي، والجدير بالذكر أن زيادة الوزن من الممكن أن يؤثر بصوره سلبية على الصحة النفسية للإنسان.

حيث انه من الممكن أن يقلل من احترام الشخص لذاته، ويتعرض للاكتئاب، ومن الممكن في بعض الحالات إلى أن يجعل الشخص إلى أن يقوم بأضرار نفسه.

لذلك سنقدم لكم من خلال هذا المقال بعض من الطرق الصحية، التي من الممكن أن يتم التعامل معها لتخسيس الوزن، وهذه الطرق تتمثل في الآتي:

إن هذه الطرق تهدف إلى أن يقوم الشخص بالتقليل من وزنه، وذلك بمقدار نصف كيلو جرام إلى واحد كيلو جرام، وذلك لمدة أسبوعين، وهذا الوزن يعرض الشخص لمشاكل صحية، ومن الممكن أن يتم تحقيق هذا النقص في الوزن من خلال تناول كميات اقل من السعرات الحرارية.

ويمكنك التعرف على عدد السعرات الحرارية المناسبة لك من خلال الانترنت من العديد من المواقع، ولا تكتفي بالتقليل من السعرات الحرارية، فيمكنك أن تقوم بزيادة النشاط البدني الخاص بك، وسنسرد ذلك من خلال هذا المقال بعض من الطرق التي يمكن من خلالها أن تقوم بالتقليل من وزنك بصورة طبيعية وصحية.

الطرق المتبعة للتخسيس

· اولا التقليل من تناول المشروبات التي تحتوي على كميات كبيرة من السكر، حيث أن السكر الذي يتواجد في المشروبات من أكثر الأسباب، التي تتسبب في زيادة الوزن وهذه المشروبات تتمثل في المشروبات الغازية والعصائر والفواكه كذلك، ويمكن أن يتم استبدال عصائر الفواكه، بتناول الفاكهة بدلا من تناول العصير.

· زيادة تناول البروتين في الأطعمة اليومية حيث أنها تعد من أسهل الطرق الأكثر فعالية في إنقاص الوزن، حيث يمكنك أن تقوم باتباع حمية غذائية، تحتوي على كميات كبيرة من البروتين، مما يعمل على زيادة حرق الجسم للسعرات الحرارية، وذلك بمقدار يتراوح من 80 إلى 100 سعرة حرارية، وذلك في اليوم، حيث أن البروتينات تساهم في احساس الانسان بالشبع، وعدم الاحساس بالجوع، حيث يقوم الإنسان بتناول سعرات حرارية أقل وذلك بمقدار يصل إلى 441 سعر حراري.

· الاكثار من تناول الألياف في الوجبات، التي يتم تناولها خلال اليوم، وذلك لأنها تزيد من الشعور بالشبع، بالإضافة إلى أنها القدرة على التحكم في الوزن، وذلك من خلال تناولها.

· اما بالنسبة للتمارين الرياضية فهي تعمل على تعزيز الصحة، وتعمل ايضا على التخلص من الدهون التي تتراكم في منطقة البطن وجميع مناطق اعضاء الجسم، وتعمل أيضا على مقاومة الامراض، ولها القدرة على الحفاظ على زيادة سرعة عمليات الايض.

· اما بالنسبة للأطعمة الحارة كالفلفل وغيره، من الأطعمة التي بها نسبه عالية جدا من مضادات الأكسدة، وهذه الأطعمة الحارة تزيد من سرعة عمليات الايض، وتعمل على التقليل من الشهية، بالنسبة للإنسان عندما تتم عملية التقليل من الشهية، يكون من السهل جدا خسارة بعض الدهون في الجسم.

· ومن الاشياء ايضا يجب استخدام أطباق طعام صغيرة، وهذه الطريقة تساعد في تقليل الكمية التي يتناولها الشخص، وذلك له القدرة على الانعكاس الإيجابي على تقليل كميات السعرات الحرارية في الجسم.

· اما بالنسبة لشرب القهوة، فإنها تحتوي على نسبه عالية من مضادات للأكسدة ومن خلال شرب القهوة، يؤدي الى تناول الكافيين، بالإضافة إلى السكر او أي اضافات أخرى، وذلك يؤدي إلى زيادة معدل الحرق فى السعرات الحرارية لجسم الانسان.

ولكن يجب عليك أن تحرص على إنقاص الوزن خلال مدة طويلة، وذلك لان إنقاص الوزن في مدة قصيرة من الممكن أن يتسبب في حدوث العديد من الأضرار في الجسم وهذه الاضرار تتمثل في الآتي:

· من الممكن ان تسبب الخسارة السريعة في الوزن في التقليل من الكتلة العضلية فى الجسم، حيث اثبتت الدراسات العلمية ان الشخص الذي يقوم باتباع الحمية الغذائية التي تحتوي على كميات قليلة من السعرات الحرارية تصل إلى 500 سعر حراري، من الممكن أن يفقد من كتلته العضلية أكثر من ست اضعاف، وذلك عندما قرر هؤلاء الأشخاص الذين يتبعون حميات غذائية قليله السعرات الحرارية النسبة ل 1250 كالوري.

· تساهم في حدوث حصوات المرارة، وذلك لان التقليل من الكمية المطلوبة اليومية من الطعام يساهم في التقليل من افراز العصارة الصفراوية، التي يتم افرازها من المرارة وتؤثر في هضم الدهون، وعند التقليل من تناول الطعام يؤدي ذلك إلى التقليل من العصارة التي تتكون داخل المرارة، وبالتالي تتبلور هذه العصارة وتتحول إلى حصوات وتعمل هذه الحصوات على انسداد القناة المرارية أو جزء منها مما يتسبب في حدوث الالام الحادة وعسر الهضم.

وَتَعَاوَنُوا عَلَى الْبِرِّ وَالتَّقْوَى
إسألنا يجمع بين الباحثين عن اجوبة , والراغبين بتوجية وارشاد الاخرين.


إسألينا للمراة العربية
...