6 مشاهدة
نشر سبتمبر 5، 2020 بواسطة (0 نقاط)

دور الاسرة والمدرسة فى غرس ثقافة الادخارعند الابناء

ممالاشك فيه أن تأصيل ثقافة الادخارفى نفوس الابناء أصبح مطلبا ملحا وخصوصا فى هذه الفترة العصيبة بعد

انتشار جائحة كورونا هذه الجائحة التى أطلت بوجههاعلينا وهيمنت على كل جوانب الحياة السياسية والاجتماعية والاقتصادية وفرضت علينا متغيرات جوهرية وأخضعتنا لنظام حياة يختلف جذريا عن النظام الذى اعتدنا عليه

ولم يعدلدينا سوى التكيف مع هذا الواقع المرير بكل ما يحمله فى طياته من كوارث ومآسى .

اولا الاسرة

الاسرة هى اللبنة الاولى والنواة الاساسية لبناء المجتمع وهى البذرة الاولى للتنشئة الاجتماعية فمن خلالها يكتسب الشخص القيم والعادات والتقاليد والاعراف والمعتقدات السائدة لدى المجتمع الذى يعيش فيه وهى وسيلة لنقل التراث الحضارى وهى الحضن الكبير الذى يحتضن الافرادوهى تعتبر مجتمع صغير يعد الافراد للالتحاق بالمجتمع الكبير لذااستحقت ان تكون فى المرتبة الاولى ولكن الاسرة سلاح ذوحدين قد تكون معول بناء وقدتكون معول هدم وهذا يتم الحكم عليه من خلال سلوكيات افرادها الذين يعتبروا نتاج لماتم ترسيخه بداخلهم من افكار ومعتقدات وهى تتكون من الاب والام والاخوة وهذاهونموذج الاسرة الصغيرة وهى المسئول الاول امام المجتمع عما تحدثه من تغيرات داخل افرادها.

ولاشك ان للاسرة ادواروظيفية نلخصها فى ما يلى:

1/تلبية الاحتياجات الاساسية لافرادها .

2/تحقيق السعادة والرفاهية والرضاعن الذات .

3/ التدريب على حل المشكلات الحياتية المحتمل التعرض لها.image

4:تحقبق الاستقرار المادى والعاطفى .

5:تهيئة الافراد للانخراط فى المجتمع والتأثير فيه .

6:غرس قيمة الولاء والانتماء والتضحية من اجل الوطن فى نفوس الابناء.

7:العمل على سيادة جو من الهدوء والسكينة فى المحيط الاسرى.

8:اتمام عملية التنشئة الاجتماعية بصورة سوية.

9:تعزيز الروابط وتقوية الصلة بين الافراد.

10 :الحرص على تصدير جيل نافع للمجتمع .

11 : العمل على تأصيل الاخلاق والثقافات الاجتماعية السائدة.

12:التدريب على تحمل المسئولية الكاملة عن النفس والغير.

13:احترام وتقدير الغير والالتزام بأداء الحقوق والواجبات.

14:التواصل المستمر واتاحة جو للتعبير عن الافكار.

15:العمل على تصحيح الاخطاء والالتزام بمعايير المجتمع .

16:الانفتاح على مختلف الثقافات مع الحفاظ على الثوابت التى لايمكن المساس بها.

17التدريب على تقبل الاخر وعدم التعصب لرأى معين .

18ابعاد الاطفال عن جو الخلافات الاسرية .

19:الحرص على عدم الظهور بمظهر غير لائق امام الاطفال.

20و ضع الخطط المستقبلية للتعامل مع الحياة ومواجهة أعبائها .

21سيادة جومن الود والاحترام المتبادل والبعدعن العصبية والقلق .

22عدم التمييز بين الابناءوذلك لعدم خلق جو من الكراهية فى ما بينهم.

23:اشباع كل الاحتياجات الحياتية للاطفال وعدم اهمال اى جانب منه.

كيف تقوم الاسرة بدورها فى تأصيل ثقا فة الادخار عند الابناء؟

ا1:لنظر الي الادخار على انه ثقافة وقيمة وسلوك حضارى ا

2:عن طريق الحوار المباشر بينها وبين الابناء وتعليمهم اته اصبح ضرورة للوقاية من تقلبات الايام .

3/عن طريق التطبيق العملى امام الابناء فمثلا :يستخدمون الادلة الملموسة لديهم ويقولون اذا انقطعت المياه يوما وليس عندنا ماء ماذا سنفعل ؟ وبذلك يستشعر الابناء انه لابد من عمل حساب للغد .

4/ ان يقوم الاباء والامهات بالادخار الفعلى امام الصغار وتعليمهم ان هذا الامر من اجل شراء شىء اخر مستقبلا وبذلك ينشأ الاطفال منذ نعومة اظفارهم على حب هذاالسلوك .

5/تشجبع الاطفال على ادخار جزء من مصروفهم وتقديم المكا فئة لمن يفعل ذلك .

ثانيا المدرسة:

وهى الجهة التى وكل لها المجتمع مسئولية تربية الابناء وتعليمهم ولم يعد دورالمدرسة مقتصرا على حشو ادمغة الطلاب بمعلوماتت لاطائل من ورائها بل لابد من احداث تغيرات فى سلوكياتهم يمايتناسب مع الاعراف الاجتماعية السائدة لديهم وبالتالى فان المجتمع يضع امالاعريضة على دورالمدرسة والتى من المفترض ان تحدثه لدى الابناء حيث انها تكمل دور الاسرة بل وتقوم بتعديل ماتراه من اخطاء ولكن هناك معادلة لايمكن تجاهلها

ان عمل الاسرة +عمل المدرسة =تحقيق النمو المتكامل لدى الاطفال .

ولكن اذا القت الاسرة المسئولية كاملة على المدرسة وتقاعست المدرسة عن اداء دورها فان الناتج سيكون صفرا

فالعلاقة بين الاسرة والمدرسة ينبغى ان تكون علاقة تكاملية حتى يمكن النهوض بالافراد.

والمدرسة باعتبا رها مؤسسة تربوية تقوم بالعديد من الوظائف يمكن تلخيصها فى مايلى:

1:توسيع افاق النا شئين وزيادة خبراتهم.

2:ايجاد التجانس والالفة بين الافراد .

3 :اكتشاف المواهب والفروق الفردية والعمل على تنميتها.

4:احياء التراث الثقافى .

5 :تخريج اجيال واعية ومثقفة وقادرة على خوض سوق العمل .

6غرس قيمة حب الوطن والتضحية من اجله بكل غالى ونفيس.

7:تزويد الطلاب بالمعلومات الضرورية الازمة لهم.

ا8:لحماية من الوقوع فى الانحرافات الفكرية .

9:خلق مساحة للتعبير عن الافكار.

10 :الرحلات التثقيفية والترفيهية بصفة دورية للحماية من الامراض النفسية.

11:التأهيل المستمر لتخريج اجيال صالحين للعيش داخل المجتمع.

12:التعريف بالحقوق والواجبات اللازمة للقدرة على العيش الامن .

كيف تقوم المدرسة بتأصيل ثقافة الادخارعند الابناء؟

1 :من خلال الندوات والمحاضرات الطلابية .

2:عقداجتماعات دورية لاولياء الامور من اجل الاتفاق على اليات مشتركة لترسيخ هذه الفكرة.

3:تخصيص حصة على الاقل اسبوعيا للحديث عن هذه القيمة .

4:فتح ابواب المدارس خلال الاجازة الصيفية للحديث عن هذه القيمة .

5:التأكيد دائما على ان الادخار سلوك حضارى.

6:تشجيع الطلاب على هذاالسلوك ومكافئتهم .

7:عمل لافتات على الجدران تدعوللتمسك بهذاالسلوك

واخيرا يتضح دور الاسرة والمدرسة فى غرس ثقافة الادخار عند الابناء بأنه دور فعال ومهم



...